مديرة مدرسة ملاحقة من الانتربول لهذا السبب!!

رمادا نيوز -العالم – عندما تسمع كلمة انتربول. يتبادر الى ذهنك صورة مجرم كبير . ربما يكون قاتلا” . سارق بنوك، او محتالا” بالملايين . ومن المستبعد ان يتبادر الى ذهنك ان الملاحق من قبل الانتربول الدولي مديرة مدرسة.وتم اصدار مذكرة حمراء .للقبض على مديرة مدرسة . واصبحت مطلوبة على مستوى العالم. من قبل الشرطة الدولية “الانتربول“. التي تسهل التعاون بين أجهزة الشرطة في 194 دولة حول العالم

أدارت عملية غش أثناء امتحان سنوي

ويُعتقد أن المديرة  “بو يوان ني” (57 عاما) .فرت من سنغافورة بعد أن أدارت عملية غش أثناء امتحان سنوي وطني في الدولة الآسيوية. ويدور الحديث حول امتحان نهاية العام (GCE O) في المدارس الثانوية السنغافورية. 

توارت عن الانطار.

وتوارت مديرة المدرسة عن الانظار . ولم تقم بتسليم نفسها للشرطة . بعدما قضت بسجنها لمدة 4 سنوات. إثر إدانتها بقيادة عملية الغش.   وورد أن بو و3 من المعلمين في مدرستها. قدموا لطلبة إجابات الامتحانات .باستخدام كاميرات تثبت في الملابس. وسماعات الأذن وأجهزة البلوتوث كانت مع الطلبة.

اقرأ ايضا”:باريس .. حرب ضروس في والبقاء للاقوى.

وتعد مراكز التعليم الخاصة . من الأعمال التجارية الكبيرة  في هذه الدولة الثرية . حيث يخضع الطلاب لضغوط لإحراز نتائج جيدة، وهو أمر قد يكون مربكا. ومن الطبيعي أن تصل الرسوم الشهرية . في هذه المدارس إلى 1500 دولار أميركي. 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى