بوليفيا تقطع العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل بسبب جرائمها في قطاع غزة

أعلنت وزارة الخارجية في بوليفيا، اليوم الثلاثاء، أن الحكومة قررت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل، متهمة إياها بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في هجماتها على قطاع غزة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك للمتحدثة باسم الرئاسة البوليفية ماريا نيلا برادا. وفريدي ماماني نائب وزير الخارجية.

وقال ماماني إنهم قرروا عقد هذا المؤتمر الصحفي. بسبب التطورات الخطيرة في الشرق الأوسط.

وأوضح أن حكومته “قررت قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة إسرائيل. رفضا وإدانة للهجوم العدواني وغير المتكافئ الذي يُشن في قطاع غزة”.

وقال إن “بوليفيا ترفض جميع أشكال المعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة الواردة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان”.

إدانة ومطلب

وشدد على ضرورة وقف إطلاق النار على الفور، مضيفا أن “الهجوم العسكري وغير المتناسب الذي تشنه إسرائيل في قطاع غزة يهدد السلام الدولي، وتجب إدانته بالطريقة نفسها، وينبغي عدم منع دخول الأغذية والأدوية والإمدادات الإنسانية إلى غزة”.

ومنذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يشن الجيش الإسرائيلي حربا على قطاع غزة، أسفرت عن استشهاد 8500 فلسطيني، معظمهم من النساء والأطفال.ومنذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يشن الجيش الإسرائيلي حربا على قطاع غزة، أسفرت عن استشهاد 8500 فلسطيني، معظمهم من النساء والأطفال.

وسبق أن قطعت بوليفيا علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل عام 2009 احتجاجا على هجماتها على قطاع غزة. وفي عام 2020 أعادت حكومة رئيسة البلاد جنين أنييس العلاقات.

 

استقالة مدير مكتب في الأمم المتحدة احتجاجاً على فشل المنظمة في وقف الجرائم ضد غزة

استقالة مسؤول ثان رفيع بالخارجية الأمريكية بسبب انحياز إدارة بايدن لإسرائيل.. ويفضحان المستور

– عالم الزلازل الهولندي: جرائم ترتكبها دولة لم تكن على الخريطة عام 1947

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى